الغرفة تنظم وقفة احتجاجية للتجار ضد سياسات رفع سعر صرف العملة

بواسطة 592
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
الغرفة تنظم وقفة احتجاجية للتجار ضد سياسات رفع سعر صرف العملة

تزامناً مع التداعيات الاقتصادية التي خلفتها قرارات الحكومة برفع سعر صرف الدولار وما نتج عنه من اثار اضرت بطبقات الكثير من المواطنين. فقد نظمت غرفة تجارة النجف وقفة احتجاجية لتجار وكسبة المحافظة وبحضور رئيس الغرفة المهندس حيدر حمودي جاسم والسادة اعضاء مجلس الادارة...

واكد السيد رئيس الغرفة في البيان الذي القاه امام المحتجين على ان  قرار تخفيض العملة ينطوي على مخاطر كبيرة لا تبررها مزاعم اصلاح الاقتصاد وتصحيح هيكليته ، مالم يتم معالجة اسباب نزيف المال الذي اوصل البلاد الى ماهي عليه.

وطالب باعادة النظر بقرار التخفيض و انتهاج سياسة مشاورة المعنيين في صناعة القرار خدمة للصالح العام .

كما قدم شكره للسيدات والسادة المشاركين في ايصال صوت الاحتجاج المشروع.

من جانبهم اوضح عدد من التجار  ان السياسات المالية والنقدية التي تنتهجها الحكومة اضعفت القطاع الخاص واصصابته بشلل، مما انعكس سلباً على حياة ومعيشة العديد من شرائح المجتمع العراقي.. كما اصابت السوق العراقية بحالة من الفوضى نتيجة تذبذب سعر صرف الدولار..

وطالبوا الحكومة بان يكون للقطاع الخاص رأي ودور عن اتخاذ قرارات مصيرية تؤثر على الاقتصاد العراقي..

وادناه نص البيان الذي اصدرته غرفة تجارة النجف:

في ظل الظروف الصعبة التي يشهدها العراق والعالم نتيجة تداعيات ازمة فايروس كورونا وما سببته من اضرار وخسائر مازال الاقتصاد يعاني منها ، ياتي قرار تخفيض قيمة الدينار العراقي مقابل الدولار الامريكي ليضيف اعباءً الى اعباء المواطنين والتجار و العاملين في القطاع الخاص العراقي كافة ، القطاع الذي طالما تمت الدعوة الى تنشيطه وانعاشه كبداية لانعاش الاقتصاد العراقي بقطاعاته المختلفة .

ان قرار تخفيض العملة ينطوي على مخاطر كبيرة لا تبررها مزاعم اصلاح الاقتصاد وتصحيح هيكليته ، مالم يتم معالجة اسباب نزيف المال الذي اوصل البلاد الى ماهي عليه، وهو الوضع الذي لا تجاريه حلول تخفيض العملة او الاقتراض او زيادة الضرائب و رفع الدعم عن الاحتياجات اليومية للمواطنين ، فكلها ستكون في اطار التعامل مع النتائج والتغاضي عن الاسباب. 

وعليه ومن موقعنا كممثلين عن القطاع الخاص نطالب باعادة النظر بقرار التخفيض و انتهاج سياسة مشاورة المعنيين في صناعة القرار خدمة للصالح العام .

الشكر موصول للسيدات والسادة المشاركين في ايصال صوت الاحتجاج المشروع.

لا توجد تعليقات

أضف تعليقك

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نص عادي نص عادي
أخر الإضافات