غرفة تجارة النجف الاشرف / ارتفاع أسعار الدولار .. أسبابه و تأثيره على السوق العراقي

ارتفاع أسعار الدولار .. أسبابه و تأثيره على السوق العراقي

11 مارس، 2015

حيث قال مسعود حيدر،  في تصريح أن “السوق العراقي تعود على طرح مبالغ طائلة في المزاد العلني لكن الآن وبسبب الأوضاع المالية التي يمر بها البلد تم تقليص هذه المبالغ إلا ما يقارب الـ 90 مليون دولار يومياًً، ناهيك عن المضاربات المالية من قبل تجار العملة الصعبة”.

وأعرب حيدر، عن إعتقاده أن “هذه الأزمة ستنتهي قريباً”، مبيناً في الوقت نفسه، أن “المشاريع الإستثمارية كان لها دور كبير في تشغيل الأموال والآن تقريباً هي شبه معدومة وكل هذا له دور في التأثير على الأسواق وسعر صرف الدولار”.

من جهته، قال استاذ الاقتصاد في جامعة السليمانية محمد رؤوف، أن هناك أسباب عديدة وراء إرتفاع اسعار الدولار الامريكي مقابل الدينار العراقي. 

وأضاف في تصريح ، أن “السبب الرئيسي يعود الى ان البنك المركزي بعد سقوط النظام السابق مارس سياسة مفادها القيام بمزاد علني لمدة خمسة أيام في الاسبوع، حيث يقوم البنك المركزي بطرح مقادير معينة من الدولارات الامريكية حسب السعر الذي يحدده بنفسه”. 

وبين أن “البنك المركزي يقود عملية تحديد سعر صرف الدولار الامريكي، بالتالي انه في الوقت الذي كان بامكان العراق ان يحصل على مقادير اكبر من الموارد النقدية الاجنبية مثل الدولار الامريكي كان يمقدور البنك المركزي ان يطرح كميات كبيرة من الدولارات الامريكية بالسعر الذي يحدده وبسعر كان يتراوح بين 100 الف او 120 الف حيث كان يتم طرح 350 مليون دولار يوميا الى حد 400 الف دولار في وقت كانت قدرات العراق المالية كبيرة بسبب اسعار النفط عندما كانت 120 للبرميل الواحد”. 

واوضح انه خلال الفترة الاخيرة اسعار النفط تدنت الى حوالي 55 دولار للبرميل الواحد والعراق يبيع نفطه بسعر اقل من هذا السعر العالمي وانفاق العراق على المتطلبات الحربية لشراء الاسلحة وادامة جبهات القتال فرض عليه انفاقا كبيرا بالتالي قدرات البنك المركزي لطرح كميات اكبر من الدولارات الامريكية للحفاظ على سعر معين يحدده البنك المركزي مقابل الدينار العراقي اصبح محدوداً للغاية. وقال ان البنك المركزي في الوقت الحاضر لايطرح سوى 75 دولار في اليوم الواحد بالتالي ان نفس الدولارات الامريكية في السوق العراقية والطلب الكثير عى الدولار في غير السوق الذي يحدده المزاد العلني ادت الى ارتفاع اسعار الدولار امام الدينار العراقي.

 

هذا وقفز الدولار الأميركي إلى أعلى مستوى له في 11 عاماً ونصف مقابل سلة العملات الرئيسية، إذ إن بيانات قوية عن الوظائف غير الزراعية في الولايات المتحدة أذكت التوقعات بأن مجلس الاحتياطي الفيدرالي (البنك المركزي) سيرفع أسعار الفائدة في موعد أقرب مما كان متوقعاً.

tags :
استضافة وتصميم: شركة المرام للدعاية والاعلان