غرفة تجارة النجف الاشرف / قرض صندوق النقد يوظف في قطاعات انتاجية

قرض صندوق النقد يوظف في قطاعات انتاجية

19 مايو، 2016

 حظي قرض صندوق النقد الدولي للعراق والبالغ 13 مليار دولار باهتمام خبراء الاقتصاد، لا سيما ان شروطه تتضمن توظيفه في قطاعات انتاجية ذات مردود ايجابي على الاقتصاد الوطني. 
وصف الخبير الاقتصادي باسم جميل انطوان القرض بالجيد، لاسيما ان فائدته مقبولة تقدر بـ 1,5 بالمئة بعد مفاوضات استمرت لشهرين مثل العراق خلالها وفد فني برئاسة وزير المالية. 
واشار الى ان صندوق النقد الدولي يمنح القروض وفق شروط  وتوصيات خاصة ومراقبة الاقتصاد العراقي وان يصرف القرض لقطاعات انتاجية ومشاريع تولد دخلا سواء في الانتاج والخدمات ولا تذهب الى رواتب بهدف الحفاظ على القرض من الفساد وهو على مدى ثلاث سنوات. 
ولفت الى ان القرض يحتاج الى آلية توظيف دقيقة تحقق الجدوى الاقتصادية للبلد عبر انفاقه في ميادين محددة تحقق المنفعة عبر تفعيل الانتاج والمساهمة بعملية التنمية، لافتا الى امكانية الاستفادة من القرض في زيادة انتاج الطاقة الكهربائية واذا تمكنا من اضافة شيء الى التوليد والتوزيع نكون قد قطعنا مرحلة جيدة نحو توظيف القرض بالاتجاه 
الصحيح.
انطوان قال ان «القطاع الخاص يملك من 5-6 ملايين من قوى العمل تبحث عن عمل في مشاريع جديدة بمختلف الاختصاصات، مبينا هذا يحتم علينا ان نستثمر هذا القرض بمشاريع تنموية لها تأثيرها الايجابي في الاقتصاد العراقي، لاسيما ان من شروط صندوق النقد الدولي ايجاد آليات عمل جديدة لصرف المبلغ.  
واكد اهمية متابعة القرض وتكوين لجان متخصصة تتابع انسيابية تمرير الاموال واتجاهاتها وجعله مساهما فاعلا في انعاش الاقتصاد العراقي وداعما للموازنة العراقية التي تعاني عجزا كبيرا سببه انحدار اسعار النفط الخام في الاسواق العالمية. 
 واكد وجود مشاريع تنموية متوقفة رغم اهميتها في الحياة الاقتصادية، مشيرا الى ان الوفد المفاوض ضم ممثلين من عدة وزارات كالنفط والتخطيط والكهرباء ومستشار رئيس الوزراء للشؤون المالية ومحافظ البنك المركزي العراقي وبرئاسة وزير المالية. 

استضافة وتصميم: شركة المرام للدعاية والاعلان